سجّل في برنامج تحدّي النظام الغذائي واحصل على الدعم لتوسيع نطاق عملك

يسعى تحدّي النظام الغذائي إلى حل التحديات الأساسية في قطاع الزراعة والأغذية الزراعية في لبنان.

طلبات الدورة الثانية مفتوحة الآن. تقدم بطلب قبل 1 أبريل 2022.

بإيجاز

فيما يواجه لبنان احدى أصعب أزماته، يهدف تحدي النظام الغذائي إلى دعم المؤسسات اللبنانية الصغيرة والمتوسطة والتعاونيات التي تعمل عبر قطاعي الزراعة والأغذية الزراعية لمواجهة تحديات النظام الغذائي الأساسية بأقصى درجات التأثير.

يتم تنفيذ تحدي النظام الغذائي من قبل برنامج الأغذية العالمي (WFP) وBerytech بيريتك وذلك بدعم من الوزارة الألمانية الاتحادية للتعاون الاقتصادي والتنمية (BMZ).

إذا كان لشركتك فكرة مبتكرة ومؤثرة لمواجهة هذه التحديات:

  • الحصول على الطاقة
  • الحصول على المواد الخام
  • استبدال الواردات
  • تحديات أخرى تؤثر على النظام الغذائي في لبنان

هدف تحدي النظام الغذائي

سوف تستفيد شركتك أو تعاونيتك من حزمة مصممة خصيصاً لخدمات تطوير الأعمال والمساعدة التقنية والدعم المالي لتحقيق فكرتك.

period of the program

6 أشهر

سوف يخضع عملك لرحلة تحويلية تصل  الى 6 أشهر مع تحديد معالم وأهداف واضحة في بداية الرحلة.

SMEs

10 مشاريع

بالنسبة لهذه الجولة من الطلبات، سيتم اختيار 10 مشاريع صغيرة ومتوسطة الحجم وتعاونيات للاستفادة من خدمات تطوير الأعمال، والمساعدة التقنية، والدعم العيني، ومنحة نقدية.

business support

تصل إلى 100,000$

سوف تتلقى شركتك حزمة من الدعم التجاري، والمنح النقدية والعينية، والمساعدة التقنية التي تصل قيمتها إلى 100،000 دولار. يتم تصميم حزمة الدعم وفقا لفكرتك المقترحة.

طلبات الدورة الثانية مفتوحة الآن حتى 1 أبريل 2022

تقدم بطلبك الآن واستفد من الدعم المخصص للحلول التجارية ذات التأثير الايجابي

يتم تحديد القيمة الإجمالية وتكوين حزمة الدعم بناءً على الحلول التي تقترحها لمواجهة التحديات أدناه.

التحديات

يبحث “تحدي النظام الغذائي” عن الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم والتعاونيات التي لديها حلول تعالج التحديات الأساسية التي تؤثر على النظام الغذائي كما هو موضح أدناه. ستحصل الشركات الصغيرة والمتوسطة والتعاونيات التي سيتم اختيارها للانضمام إلى برنامجنا على دعم تجاري وتقني ونقدي وعيني حتى يتمكنوا من توسيع نطاق عملياتهم وتطوير أفكارهم.

لا يزال قطاع الزراعة والأغذية الزراعية في أزمة, بسبب اعتماده على الطاقة ووسائل النقل التي تعتمد على الوقود بشكل متزايد. يؤثر هذا على جميع عمليات النظام الغذائي التي تحدث عبر إنتاج الغذاء و تحوله ونقله.

نبحث عن الشركات الصغيرة والمتوسطة والتعاونيات التي يمكنها مواجهة هذا التحدي من خلال مبادرات تحسّن من وصول الشركات الزراعية الصغيرة والمتوسطة، بالإضافة الى المزارعين, إلى مصادر الطاقة المستدامة, أو من خلال الاستخدام الأكثر كفاءة واستدامة لمصادر الطاقة. على سبيل المثال الحلول المتكاملة والديزل الحيوي وتوليد الطاقة من المنتجات الثانوية والري الموفر للمياه بالطاقة الشمسية وما إلى ذلك.

لن يتم النظر في المتقدمين الذين يطلبون فقط تثبيت حلول الطاقة الشمسية الكهروضوئية أو ما شابه ذلك دون أي دليل على التأثير خارج نطاق العمل نفسه.

منذ بداية الأزمة الاقتصادية، تكافح الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم في مجال الأغذية الزراعية من أجل الحصول على المواد الخام وخاصة المستوردة بسبب انخفاض قيمة الليرة اللبنانية.

نبحث عن الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم والتعاونيات التي لديها حلول لمواجهة هذا التحدي لعملائها من خلال، على سبيل المثال، تسهيل الحصول على المواد الخام من خلال التكامل الرأسي، والزراعة التعاقدية، وتقييم النفايات / المنتجات الثانوية، وتقييم المنتجات ذات الدرجة المنخفضة، وإعادة التدوير، والدائرية، وما إلى ذلك.

يستورد لبنان 85٪ من استهلاكه الغذائي. إلى جانب انخفاض قيمة الليرة اللبنانية والأزمة الاقتصادية، فهذا يهدد الأمن الغذائي على جميع المستويات.

نبحث عن الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم والتعاونيات التي تقدم حلولًا لعملائها لتحل محل المنتجات الغذائية أو المواد الخام التي يتم استيرادها عادةً، ومستلزمات المدخلات لقطاع الأغذية الزراعية.

 نحن مهتمون أيضًا بدعم الشركات والتعاونيات التي تعالج حلولها التحديات الأخرى التي تؤثر على نظام الغذاء في لبنان إلى جانب الوصول إلى الطاقة والوصول إلى المواد الخام واستبدال الواردات. إذا كنت تعتقد أن الشركة الصغيرة والمتوسطة أو التعاونية الخاصة بك تواجه تحديًا مهمًا يؤثر على قطاع الأغذية الزراعية في لبنان، فيرجى تقديم اقتراحك مع إبراز التحدي الذي تواجهه ولماذا الحل الذي تقدمه أفضل من الحلول المقدمة من الشركات الصغيرة والمتوسطة أو التعاونيات الأخرى.

من يمكنه التقدم بطلب

  • الشركات المسجلة قانونياً.
  • المشاريع الصغيرة والمتوسطة الحجم حيث عدد موظفيها بين ١٠ و١٠٠ موظف
  • تعاونيات الأغذية الزراعية أو الزراعة.
  • الشركات/ التعاونيات العاملة في الإنتاج الزراعي، وتحويل الأغذية، وتسويق الأغذية واستهلاكها.
  • الشركات / التعاونيات مع فكرة تجارية صلبة لمعالجة تحديات النظام الغذائي.
  • ويشمل ذلك على سبيل المثال لا الحصر: موردي المدخلات، ومنظمات المزارعين المسجلين، ومراكز التجميع، والنقل، ومراكز التخزين، والمعالجات، والموزعين، وتجار الجملة، والمصدرين والمستوردين، وتجار التجزئة، وتعاونيات الأغذية الزراعية.

معايير الاختيار 

سيتم اختيار المقترحات الفائزة بناءً على تقييم المعايير التالية:

  • الجدوى: يجب أن يكون لدى الشركة المقدمة دليل على قدرتها على تقديم وتنفيذ الحل المقترح وإشارة إلى الطلب من المستخدمين / العملاء المستهدفين لحلها.
  • الابتكار: يمكن أن يكون الحل المقترح تقنية جديدة، أو نهجًا جديدًا لتطبيق تقنية موجودة، أو عملية جديدة تعالج المشكلة التي حددها العمل المطبق.
  • قابلية التوسع: يجب أن يخدم العمل المتقدم حاجة تؤثر على العديد من الأشخاص ولديها القدرة على توسيع خدماتها لجميع من يحتاجون إليها.
  • القيمة المضافة: يختلف الحل المقترح عن الحلول التي يقدمها اللاعبون الآخرون وأفضل منها، ويمكن أن يضيف قيمة واضحة ليس فقط لعملك الخاص، ولكن للقطاع على نطاق أوسع.
الأثر: الحل المقترح له تأثير قابل للقياس على صغار المنتجين والشركاء الزراعيين، بالإضافة إلى تأثير مباشر هادف على الفئات السكانية الضعيفة، من حيث الدخل واستدامة العمل والأمن الغذائي.
  • يجب أن يكون الحل الخاص بشركتك فعالاً من حيث التكلفة مع عائد استثمار مرتفع متوقع.

ويتم منح نقاط إضافية إلى:

  • مقدمو الطلبات من الجمعيات التعاونية أو المنظمات التي تقودها النساء والتي تعمل على تمكين المرأة أو الشركات الصغيرة والمتوسطة التي توظف النساء والشباب.
  • ما لا يقل عن 10٪ من المشاريع المختارة ستكون تعاونيات

النتائج الرئيسية لتحدي النظام الغذائي

food security icon

الأمن الغذائي

تحسين الأمن الغذائي في لبنان لتحمل الصدمات والضغوط على النظام الغذائي

القدرة التنافسية

تعزيز القدرة التنافسية والكفاءة والمرونة للتعاونيات والشركات الصغيرة والمتوسطة العاملة عبر مختلف تيارات الأنظمة الغذائية

women employment

فرص العمل

زيادة فرص العمل وخاصة للنساء والأفراد المستضعفين

بتمويل من الوزارة الألمانية الاتحادية للتعاون الاقتصادي والتنمية (BMZ) من خلال برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة

BMZ-logo

الوزارة الاتحادية للتعاون الاقتصادي والتنمية (الألمانية: Bundesministerium für wirtschaftliche Zusammenarbeit und Entwicklung)، والمختصرة BMZ، هي وزارة على مستوى مجلس الوزراء في جمهورية ألمانيا الاتحادية. تأسست في عام 1961، وتعمل الوزارة على تشجيع التنمية الاقتصادية داخل ألمانيا والبلدان الأخرى من خلال التعاون والشراكات الدولية. 

برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة هو الحائز على جائزة نوبل للسلام لعام 2020، وأكبر منظمة إنسانية في العالم. ينقذ برنامج الأغذية العالمي الأرواح في حالات الطوارئ ويستخدم المساعدات الغذائية لبناء مسار للسلام والاستقرار والازدهار للأشخاص الذين يتعافون من النزاعات والكوارث وتأثير تغير المناخ. 

دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة والتعاونيات لمواجهة بعض التحديات الأكثر إلحاحًا التي تواجه نظام الغذاء اللبناني وتعوق الأمن الغذائي والقدرة على الصمود.

الشركاء المنفذون

QOOT_RGB_Logo
AUB ESDU